أخر الأخبار

العرب و العجم -1


المنظمة السنية الأحوازية

المنظمة السنية الأحوازية احد الفصائل التابعة للمنظمة العربية لتحرير الاحواز ميعـــاد

المنظمة الإسلامية السنية الأحـوازية

التابعة لمنظمة تحرير الأحـواز- ميعاد

مؤسسة الدراسات القومية الأحـوازية

دراسة مستندة لتاريخ الأدب العـربي عن:

العــرب و العجم

الأحـواز و فارس

الحلقة  1

 

إعداد و تأليف: أبـي حمزة الأحـوازي

عـرض لمكارم الأخلاق العربية في الأدب العـربي و مقارنتها بأخلاق الفـرس

بسـم الله و الحمد لله الذي أنزل القرآن بلغة العـرب ، و الصلاة و السلام علـى سيدنا و خير خلق الله محمّد (ص) أفصح من خطب ، و علـى آله و صحبه علـى مرّ السنين و الحـقب و بـعد:

ســـلام أيها العـُربُ الكـِرامُ

و جاد ربـوع قـطركم الغـمامُ

أهـلـي … لو تعرفون يا عجـم من هم أهـلي و مكارمهم التي تتعدى عدد النجوم … أهـلي أهـل الشجاعة و الكرامة و الغيرة … أهلـي يا أعاجم أصحاب عهدٍ و وفاء و قيم … أهـلي يا فرس أبناء إسماعيل و يعرب أصحاب آداب و إحسان و أمانة … أهـلي يا فارس يعشقون الحرية و متعلقين كـل التعـلق بالسماء و بخالق السـماء منذ خلق الله السـماء و صارت الأنجم دليل أجدادي … أهـلي يحبون الضيف و يفرحون به … يجيرون المظلوم و يدفعون عنه … لا ينام أهـلي علـى ضيم … و يخسأ من يحاول النيل من كرامتهم فهم أسياد أرضهم و هم من بنو القيم و مكارم الأخلاق الإنسانية و تحلو بها و صدروها للبشرية و منها بلاد العـجم … يا فـرس لو تعلمون من هم أهـلي لما كنتم أخطأتم و دخلتم عرين الليوث …  أهـلي يا أعاجم أهـل العـدل و الفضيلة و المروءة و الفصاحة و الوفاء و الغيرة و النظافة … سأتلو عليكم بعض خصـال أهـلي لأقارنها بخصالكم و إرهابكم و دمويتكم.

أبدأ بأبيات عن خـير خلق الله و خاتم المرسلين النبي العربي العدناني محمد (ص) الذي يشرف العـرب أنه منهم. يقول الإمام البويصري في قصيدة الميمّية:

مــحمد أشـرف الأعـراب و العـجمُ

محـمدٌ خير من يمشي علـى قـــدمُ

محمّدُ باســط المعروف ، جامعــهُ

مــحمدٌ صاحـب الإحسان و الكرمُ

و يكفينا يا أعاجم أن خاتم الأنبياء منا و لا نبي لكم و لم نعرف لكم دين تسيرون عليه غير الباطنية و التقيّة.

*** *** ***

لقد أعتدي الفـرس علـى الشعب العربي الأحـوازي العيلامي السامي و احتلوا بلادنا زوراً و ظلماً بالغدر و الحيلة في تاريخ 20 نيسان1925 و هذا حال الفرس دائماً و التاريخ يعيد نفسه اليـوم في العراق الشقيق حيث نرى محاولات الفرس للسيطرة و تفريس العـراق كما حاولوا ذلك في الأحـواز و الخليج العربي و الكثير من مناطق الشرق الأوسط و حتى أفريقيا. شعبنا شعب عربي أصيل ، كريم وفي فيه كـل الخصال و القيم الإنسانية الخالدة التي ساهم شعبنا في ترسيخها بشكـل إيجابي و أساسي عبر التاريخ. شعبنا يحب أمته و أهله العـرب في كـل بقاع الأرض … و أهـلي و إن جارو علـيً كرامُ … و الوفي من يحب أهله و يقدم الغالي و النفيس لأمته و قد حارب شعبنا الاحتلال الفارسي حينما قدم الفاتحون الأبطال من أبناء عمومته لطرد الاحتلال الفارسي بقيادة الصحابي الجليل عتبة بن غزوان و نعيم بن مقرن و نعيم بن مسعود رضي الله عنهم أجمعين الذين حرروا ميسان من احتلال الفـرس و تقدم قائدين من المهاجرين الأبطال و من صحابة الرسول (ص) و هم من بني حنظلة و هم ، حرملة بن مريطة و سلمى بن القين رضي الله عنهما و نزلا علـى حدود المناذر و دعو بني العم (من بني تميم و كانو نصارى حينها) ، فخرج إليهم غالب الوائلي و كليب بن وائل الكليبي و طردو الهرمزان القائد الفارسي الذي كان يحتل الأحـواز حينها ، لقد نصـر بني العم أبناء عمومتهم العـرب المسلمين الذين استنجدوهم بالرغم من كون بني العم كانوا نصـارى حينها لكـنهم قاتلو و استشهدوا في سبيل الحرية و نصرة الأخوة و طرد الاحتلال الفارسي جنباً إلـى جنب مع أخوتهم العـرب المسلمين و هذا إن دل يدل علـى أصالة شعبنا العربي السامي الأصيل الذي لا يعرف أن يكون سوى وفياً لأهله و كما قال الحكيم العـرب الموحد في الجاهلية و شاعر من شعراء المعلقات ، زهير بن أبي سُلمى :

و من يجعـل المعروف في غير أهله

يكن حـمدهُ ذمـاً عليـه و ينـدمُ

و من يـكُ ذا فضلٍ فيبخل بفضلهِ

علـى قومـهِ يستغن عنه و يذمم

هكذا كـان شعبنا و مازال وفياً مخلصاً. العـرب شعبٌ لا يعرف النفاق، العـربي من يعرب في الكلام و يفصح و هو عكس الأعجمي الذي يخفي و يلف و يدور و لا يفصح في كلامه و أفعاله. هذا فرق كبير لمن يعرف الفرق بين السماء و الأرض و الحق و الباطل و النور و الظلام و الفصاحة و الباطنية و الصدق و النفاق و الكذب فشتان بين صادق أصيل نقي الأصل و كريم الخصال و بين باطني متآمر مندسٍ منافقٍ متطفل علـى العـرب و الإسلام و الإنسانية و قيمها الأصيلة. الأحـواز أرض خصبة ترابية تختلف عن أرض فارس الجبلية الصخرية أو صحاري فارس القاحلة (صحراء كوير أو لوط و …) ، شعب الأحـواز شعب يحترم المياه و الطهارة و النظافة (و تاريخياً العـرب أول من تطهروا بالمياه) ، و ذلك بحكم أرضهم الغنية بالأنهر و المياه النقية و لكثرة احترامهم للمياه منهم الطائفة الصابئة التي تقدس مياه أنهر الأحـواز و تغتسل به باستمرار و هذا عكس الفرس الذين يسكنون الكهوف و الجبال أو الصحاري و الذين يقدسون النار. العربي كريم يحب الكرم و كما قال الشاعر العربي الكريم عروة بن الورد في الكـرم :

و إنـي امرؤ لما في إنائي شـركةُ

و أنت امرؤ لما في إنائك واحدٌ

و قال :

و إنـي لا يـُريني البخـل رأيُ

سواءٌ إن عطِشتُ ، و إن رُوِيـتُ

و يقول :

فإذا غنيت فإن جاري نيله من نائلي و ميسري معهودُ

و إذا افتقرتُ فلن أرى متخشعاً لأخـي غنى معروفه مكدودُ

و الفارسي بعيد كـل البعد عن الكـرم و قد عرفت مجموعات فارسية كأهالي أصبهان (إصفهان) ، بالبخل الشديد حتى علـى أبنائها. العـربي الأحـوازي يملك أرض غنية بالثروات الزراعية من نخيل و بساتين و مياه و يملك ثاني أكـبر احتياطي للنفط و الغاز في العالم و يملك أجـمل و أطـول سواحـل في شمال الخليج و كـان تاريخياً سيد الخليج العربي (سلمان الكعبي سيد الخليج العـربي) ، و الفارسي لا يملك في أرضه سوى النمل الفارسي و النفاق و التآمر و الظلامية و الكذب و الباطنية و الإرهاب.

الأحـواز أرض غنية من نواحي كثيرة ، تكاد تكون جنة الله علـى الأرض. يقول شمس الدين المقدسي (في كتابه أحـسن التقاسيم في معرفة الأقاليم) ، الأحـواز أرضه نحاس نباتها الذهب ، كثير الثمار و الأرزاز و القصب ، و فيه الأنجاص و الحبوب و الرطب ، و الأترنج الفائق و الرّمان و العنب ، نزيه طيّبٌ ، أنهارُ عجب ، بزهُ الديباج و الخزُ ، و الرقاق من القطن و القز ، معدن السّكر و القند و الحلواء الجيدة ، و عسل القطر به تستر التي إسمها في المشرقين و العسكر التي تميّزه الدولتين ، و الأحواز المشهورة في الخافقين … و مثل خّز السوس لا ترى و مع هذا به معادن النفط و القار ، و مزارع الرياحين و الأطيار ، ثم واسطة بين فارس و العراق و به كانت وقائع الإسلام … و قبر دانيال (ع) لا يخلو من فقيه و أستاذ … به الدواليب الظريفة و الطواحين الغريبة و الأعمال العجيبة و الخصائص الكثيرة و المياه الغزيرة ، دخلهُ كـان يعضد الخليفة …. إلخ.

كتب الكثير من المؤرخين عن أرضنا الطاهرة المباركة، عن عبادان و السوس و تستر و الحويزة و علمائها و شعرائها و فقهائها و قادتها و جيشها و أرضها

أبـي حمزة الأحـوازي

 

رئيس مجـلس شورى المنظمة السنية الأحـوازية التابعة لمنظمة تحرير الأحـواز “ميعاد”

 

‏13‏ نيسان‏، 2007

 

‏26‏ ربيع الأول‏، 1428

 

 

التغريدات

  • It seems like you forget type any of your Twitter OAuth Data.