أخر الأخبار

طفل أحوازي ينتحر بسبب الفقر وعمره 12 عام فقط!


AhwaziChild

نقلا من جبهة الأحواز الديمقراطية / جاد

 

التقرير المؤلم جدا”!

طفل أحوازي ينتحر بسبب الفقر وعمره 12 عام فقط!

خبر مؤلم بالتأكيد، لكن هذه هي مأساة شعبنا الأحوازي في ظل اسوء احتلال يمر به شعب في منطقة الشرق الأوسط حيث لم يكتفي الإحتلال بنهب الثروات النفطية والغازية ولا بأخذ الأراضي الزراعية ومصادرتها بالقوة من الفلاح الأحوازي ولا حتى بنهب ما بقي للأحوازيين مثل مياه كارون التي نقلها للمحافظات الفارسية وعطش شعبنا بتفيف النهر الذي يسقى البشر والبهائم والمزارع، بل وحرم الأحوازيين من العمل في الدوائر الحكومية والشركات، وفتح الأبواب على مصراعيها لإستخدام واستقدام كل من هب ودب من غير العرب بمكان الأحوازيين حتى لم يبقى عمل مهما كان بسيطا” مثل الخدمة في البلدية وتنظيف الشوارع للأحوازيين والنتيجة ان لم يبقى احوازي ينتفع من ثروات الوطن وخيراته غير النظام ومرتزقته والسماسرة المحسوبين على شعبنا الذين يشاركون النظام في القمع وفي نهب الثروات.

في اوضاع مثل هذه، ينتحر طفل أحوازي بعمر الثانية عشرة ربيع فقط بسبب فقر العائلة التي لم يبقى أحد يعيلها غيره وهو طالب في الإبتدائية حيث أن اعتقال اخيه ومرض أبيه وحاجته لعملية جراحية لم يتركا له مجال غير أن يترك المدرسة، لكن هل تركه للمدرسة يعني انه تمكن من العمل وتأمين حاجات العائلة وتأمين مصروفات عملية جراحية وادوية وعلاج والده ومواساة اخيه السجين وعائلته؟ بالتأكيد لا، وللأسف لم يتمكن هذا الطفل ان يقاوم ما تمر به العائلة وقرر الإنتحار حتى اضاف للعائلة وللوالد المريض  حرقة فقدانه مع الفقر والسجن والمرض.

حسب التقرير الذي استلمه المركز الإعلامي لجبهة الأحواز الديمقراطية(جاد) الطفل هو عيسى بيت صياح ذو الأثني عشر ربيعا”، وهو من عشيرة الزابية وقام بلف الحبل على رقبته وشنق نفسه في بيت والده  الواقع في شارع فرحاني بين شارع مدرس وشارع الندا(المعروف بشارع شبنم) في حي الثورة في العاصمة الأحواز.

وليس لدينا ما نظيفه على هذا التقرير غير أننا نكرر القسم بارواح كل شهداءنا الأماجد وبدماءهم و وبمأسي كل الأبرياء الذين يحيط بهم الفقر والمجاعة وبأرواح كل الذين استشهدوا أو قتلوا أو أنتحروا بسبب الظلم والجور والحرمان والفقر، نقسم أننا سنواصل النضال دون هوادة ولو اقتضى الأمر باضافرنا وأسناننا حتى نجبر المحتل على دفع الثمن وترك وطننا لأهله الأحوازيين وهذا ما على جميع الأحوازيين ان يقوموا به ولا تراجع عن حقوقنا أبدا”.

المركز الإعلامي لجبهة الأحواز الديمقراطية(جاد)

‏08‏/02‏/2015

التغريدات

  • It seems like you forget type any of your Twitter OAuth Data.