أخر الأخبار

كُـــــــــــن ولا تكُــــــــــــن


zwin

كُـــــــــــن ولا تكُــــــــــــن

كُن كبُلبُلٍ بينَ الأغصانِ يشدُ مُترنماَ
تُداوي جراح الأنِسِ كأنكَ بلسمٍُ مُرقماَ
كُن للصديقِ عذبُ المذاقِ وإن كان هو علقماَ
ولا تجزعنَ !! من أثنى على نهراً قد سقاَ؟
إياك أن تعِشَ في ذَمِ من أذمكَ وقذاَ
بل بالصفحِ تعلوا على النيسِ علماً وقيماَ
أماَ وعِشتَ كسُنبُلاتٍ يابساتٍ الغُصناَ
فإعلم إنكَ ككفِ رمادٍ يؤولُ الى ردماَ
فطوبى لعقلٍ زينتهُ البلاغةَ والحِكماَ
وطوبى لجباهًُ مُرغت بالسجودِ تُراباً عَفراَ
أيا ناظراً ببُرقعِ السُحُبِ مُتجهماَ
أعد لناظريكَ مالنا في الخلقِ روضاءَ عجباَ

الشقيق و المناصر الشاعر العراقي علي زوين البغدادي .

حقوق النشر محفوظة لموقع ميعاد ,عند الاقتباس يرجى ذكر منبع النشر

التغريدات

  • It seems like you forget type any of your Twitter OAuth Data.